الأربعاء 27 مايو 2020

ناسا تستعذ لأول إطلاق لرواد فضاء من الأراضي الأميريكية منذ حوالي 10 سنوات

أعلن جيم بريدنستاين، مدير وكالة ناسا، في 17 أبريل الجاري، أن اول انطلاق لرواد الفضاء من الأراضي الأميركية منذ ما يقرب من عشر سنوات من المقرر أن يبدأ في 27 ماي المقبل من مجمع الإطلاق الفضائي التابع لمركز كينيدي للفضاء متجهًا إلى محطة الفضاء الدولية.

سيتحرك رائدا الفضاء بوكالة ناسا، روبرت بينكن ودوغلاس هيرلي، على متن المركبة الفضائية كرو دراغون من إنتاج شركة سبيس إكس، والتي سيطلقها صاروخ فالكون 9 في تمام الساعة 4:32 عصرًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، (الساعة 20:32 بالتوقيت العالمي المنسق) يوم 27 ماي، من مجمع الإطلاق الفضائي (39A) في فلوريدا، لإقامة ممتدة في محطة الفضاء. وقالت ناسا إن المدة المحددة التي ستستغرقها المهمة الفضائية لم تحدد بعد.

وقال جيم بريدنستاين، في تغريدة نشرها: (أخبار عاجلة: في 27 ماي المقبل، ستطلق وكالة ناسا مرة أخرى رائدي الفضاء الأميركيين على صواريخ أميركية من الأراضي الأميركية، مع شركائنا في شركة سبيس إكس، سينطلق رائد الفضاء دوغ، ورائد الفضاء بينكن، إلى محطة الفضاء على متن المركبة الفضائية ’كرو دراغون‘ فوق صاروخ فالكون 9).

وسيقود بينكن العمليات المشتركة للمهمة الفضائية، حيث سيكون مسؤولا عن أنشطة مثل الالتقاء بمحطة الفضاء والالتحام بها والانفصال عنها.

بينما سيكون هيرلي، الذي سافر في بعثة المكوك الأخيرة على متن أتلانتس في يوليو 2011، قائد المركبة الفضائية، المسؤول عن أنشطة مثل الانطلاق والهبوط والاسترداد.

وبعد المهمة، ستنفصل مركبة الفضاء كرو دراغون بشكل مستقل مع رواد الفضاء على متنها وتهبط في المحيط الأطلسي، حيث ستلتقطها سفينة الاسترداد، وفقا لوكالة ناسا.

 

 

شاهد أيضاً

التعليم زمن “الحماية” .. تكريس للاستغلال الاستعماري

ابتسام بهيج عرف المغرب خلال مرحلة الحماية (1912-1956) تحولات شملت ميادين مختلفة بما فيها التعليم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24