الأحد 26 يناير 2020

المنتخب المغربي يتعادل بشق الأنفس مع نظيره الليبي

قاسم زوجال.

انتهى اللقاء الودي الذي جمع المنتخب المغربي بنظيره الليبي الجمعة 12 اكتوبر الجاري، بالملعب الشرفي بوجدة، بالتعادل الإيجابي هدف في كل شباك، وذلك في إطار استعدادات المنتخبين للاستحقاقات المقبلة.

وشهدت المباراة في شوطها الأول أداء شاحبا للأسود، لتنتظرت الجماهير الوجدية الدقيقة20 حيث ارتقي المدافع جواد الياميق فوق لاعبي فرسان المتوسط وسجل الهدف الأول للأسود، بواسطة ضربة رأسية هزمت حارس مرمى الضيوف، الشيء الذي حرك لاعبي المنتخب الليبي وكثفوا من محاولاتهم ليدركوا هدف التعادل قبل نهاية الجولة الأولى، وهو ما تأتى لهم عن طريق سند الورفلي في الدقيقة الـ42’، مُستغلاً خطأ من الحارس ياسين بونو.

وتمكن المنتخب الليبي من الوقوف نِدّاً للنِّد في الجولة الثانية، أمام أبناء المدرب البوسني وحيد خليلوزيتش، وهو ما منع المنتخب الوطني من تجديد تقدمه في اللقاء، رغم التغييرات التي طرأت على تشكيلته في الجولة الثانية.

ويذكر أن اللقاء أجري على أرضية الملعب الشرفي بمدينة وجدة، بحضور جماهير غفيرة امتلأت جنبات الملعب الشرفي عن آخرها.

شاهد أيضاً

حسنية جرسيف لكرة القدم تتسلم حافلة رياضية جديدة

محمد العشوري. استفاد فريق حسنية جرسيف لكرة القدم، اليوم الثلاثاء 07 يناير الجاري، بمقر عمالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24