الأربعاء 27 مايو 2020

إسرائيل: عثر على السفير الصيني جثة هامدة في منزله

زوجال قاسم

تم العثور على جثة سفير الصين لدى إسرائيل، “دو وي”، في شقته بتل أبيب، صباح يوم الأحد 17 مايو الجاري، وبدأت السلطات تحقيقاً لمعرفة أسباب الوفاة المفاجئة.

وتناقلت وسائل إعلام عبرية خبر موت السفير الصيني لدى إسرائيل، حيث قالت “كان” الرسمية إنه تم العثور على “وي” ميتاً في منزله بهرتسليا قرب تل أبيب، ولفتت إلى أن الشرطة الإسرائيلية فتحت تحقيقاً في ملابسات الوفاة، دون مزيد من التفاصيل عما إذا كانت هناك دوافع جنائية وراء الواقعة أم أن الوفاة طبيعية، في حين ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أنه تم العثور عليه ميتاً في سريره.

فيما نقلت القناة التلفزيونية الثانية عشرة، عن مسؤولين لم تكشف عن هويتهم بخدمات الطوارئ، قولهم إن “المؤشرات الأولية تبين أن السفير دو توفي أثناء نومه وإن أسباب الوفاة طبيعية”.

وقد عُيِّن “وي” البالغ من العمر 58 عاماً بمنصبه سفيراً لبلاده لدى إسرائيل في فبراير 2020، وسط انتشار جائحة فيروس كورونا، واشتغل “وي” قبل ذلك سفيراً لبلاده لدى أوكرانيا خلال الفترة من 2016 إلى 2019.
من جهتها، لم تبرر الصين على حادثة وفاة سفيرها وذلك حتى الساعة 8.30 بتوقيت غرينتش.

وفي يوم الجمعة الجمعة 15 مايو الجاري،
انتقد “وي” تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عندما قال الأخير إن “الاستثمار الصيني في إسرائيل خطير”.

ليرد”وي” على تصريحات بومبيو وقال في مقال نشرته صحف عبرية: “في السنوات  الأخيرة، اعتبر بومبيو أي استثمار صيني يشكل خطراً أمنياً، ولكن بالنظر إلى انخفاض استثمارات الصين في إسرائيل، كيف يمكن القول إن الصين تشتري إسرائيل؟”، مضيفاً: “التعاون الإسرائيلي الصيني انتصار لكلا الجانبين”.

وأضاف “وي” على اتهامات أمريكا لبلاده بالفشل في التعامل مع أزمة تفشي جائحة كورونا، قائلا: “لم تقم الصين بتأخير وإخفاء الإعلان عن تفشي فيروس كورونا على أراضيها. لقد تصرفنا بشفافية كاملة، يعرف أصدقاؤنا اليهود جيداً، من تجارب الماضي، أنهم يبحثون دائماً خلال الأوبئة عن مؤامرات وكبش فداء” معتبرا أن بلاده ليست مسؤولة عن “التفشي الحالي والوضع البائس في أمريكا مع هذا الفيروس، إنه فشل القيادة والسلوك”، وفق تعبيره.

شاهد أيضاً

المسجد الأقصى سيفتح ابوابه قريبا للمصلين

دعا الشيخ محمد سليم خطيب الجمعة الأخيرة من رمضان2020 في المسجد الأقصى أمام عدد محدود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24