الأربعاء 17 يوليو 2019

النموذج التنموي لإقليم تازة

 

يوسف العزوزي

قبل أزيد من سنة تسللت رغبة خافتة في التأمل و الكتابة حول الاقتصاد و التنمية بإقليم تازة  إلى مذكرة اهتمامي،  رغبة حركتها الأسئلة المتناسلة من المواكبة الإعلامية للشأن العام الإقليمي و المحلي  بتازة و علاقته بمزاج المنتخب الفائز بسلطة التوقيع، و في الذاكرة أوراق متناثرة حول مآل مشاريع انطلقت و لم تنفذ أو تأخر تنفيذها إلى موعد غير محدد.

منشأة المحطة الطرقية بتازة العليا  التي أخرجها برنامج مكتب منتخب سابق و أوقفها المكتب الذي جاءت به الانتخابات الموالية،  الذي تنتمي أغلبيته إلى لون سياسي مغاير، حكمت على المنشأة التي كانت تشارف على الإنجاز بأن تصبح أطلالا لسنوات لاحقة.

و أمثلة كثيرة ارتبط فيها توقف المشاريع بمزاج الرئيس أو الأغلبية المنتخبة ،  ما يهمنا من معرفتها هو التساؤل  عن الحاجة إلى وجود ضوابط استراتيجية للتسيير الجماعي و الإقليمي، تضمن استمرار المشاريع خدمة للتنمية و حفاظا على المال العام.

بحثت في الجانب النظري عن المخططات التنموية الإقليمية فوجدت دراسات متعلقة بدول غربية لا يمكن إسقاطها على الإقليم بالمغرب لاختلاف الخصوصية و التشريعات الدستورية بين الدول، إلى أن تحدث الملك محمد السادس عن الحاجة إلى نموذج تنموي مغربي و أكد أن المجال مفتوح للجميع للمساهمة بأفكارهم و مقترحاتهم البناءة بكل حرية و موضوعية ، لعدم وجود حدود أو شروط أمام هذا النقاش الوطني في إطار الالتزام بالدستور و الالتزام بثوابث الأمة التي ينص عليها.

فاستنتجت أن النموذج التنموي هو المفهوم الذي يمكنه أن يستوعب التساؤلات و الأجوبة المحتملة التي تخص المجال الترابي الإقليمي و المحلي.

و اذا كان النموذج تركيبا نظريا موجها  نحو الفعل الذي نريد تحقيقة وهو  بشكل أكثر تبسيطا  تمثل ذهني لشيء  و كيفية اشتغاله و تفكير منظم لتحقيق غاية عملية، فإن النموذج التنموي تركيب نظري موجه نحو فعل  تنموي  يوضح آليات اشتغاله و العمليات التي يستهدفها و النتائج المنشودة .

إن  النموذج التنموي الاقليمي الذي سنسعى إلى  بلورته متصل  بمداخل و مخارج و عمليات دينامية مندمجة متعلقة بالمجال الترابي لإقليم تازة و هو مجرد اجتهاد و تمرين يركز على منهجية مقتبسة من آليات اشتغال النسق العلمي و فرضية  لتوسيع النقاش داخل المجال الترابي الإقيلمي و المحلي لصياغة إمكانيات مختلفة و مغايرة تهدف إلى إشراك أكبر شريحة من المجتمع للمشاركة في هذا النقاش. و لفتح المجال أمام شريحة أخرى تسعى إلى تنظيم معارفها  في بناء مندمج قادرعلى استثمار الخبرات المبعثرة.

و في سياق التفاعل مع الخطاب الملكي نعتبر أن النماذج الاقليمية من شأنها أن تساهم في بناء نموذج تنموي جهوي و من شأن التجميع  الديناميكي للنماذج الجهوية أن يساهم في بناء نموذج  تنموي وطني حداثي يتم  بناؤه من القاعدة حتى نوفر شرط توصيف مجتمعنا بالحداثي ،  من خلال إعمال وعي المجتمع بنفسه و قدرته على إنتاج تصور لتغيير ذاته.

 

أولا :  مدخل النموذج التنموي الاقليمي

  • الوضعية التنموية باقليم تازة :

هل يفهم رؤساء الجماعات الخطب الملكية و المفاهيم  المؤسسة لها ؟ هل يفهمون مفهوم التنمية البشرية  و المفهوم الجديد للسلطة؟ ، هل يفهمون الراس مال اللا مادي ؟ هل يفهمون النموذج التنموي……. ؟ كلها أسئلة ضرورية في مدخل صياغة  النمودج  التنموي باقليمي بتازة. علما أنني أميز بين مصطلح الفهم و مفهوم الفهم  الذي يتضمن المعرفة و التحليل و التركيب و الأجرأة.

و أفترض أن جل رؤساء الجماعات يخلط بين مفهومي التنمية و الاقتصاد و منهم من يختزل الأول في الثاني .

وإذا  افتقد رؤساء الجماعات المعرفة الكافية لتسيير الشأن المحلي  و الحكمة المرتبطة بها  لحسن تنزيل السياسة العامة للبلاد فإن أقل ما يمكن أن يوصف به تسييرهم   هو العشوائية المؤدية لإهدار الزمن و المال العام , لأن عملية التخطيط التي يستلزمها التدبير المحلي تقوم أساسا في هذا القرن على المعرفة و الخبرة  .

و بالنتيجة فإن ما يحصل بتازة هو بناء اجتماعي “عشوائي” ناتج عن تسيير يطبعه الإرتجال، و يصعب تسميته بالتنمية، و إن تضمن أرقاما و مؤشرات لها علاقة بالمجال التنموي كالتعليم و الصحة، فتظل المشاريع الاقتصادية متناثرة، غالبا ما يكون واضعوها  الأكثر استفادة من برمجتها .

  • أهداف النمودج التنموي باقليم تازة

يهدف النموذج التنموي الإقليمي إلى جعل التنمية باعتبارها تحولات تمس جوانب مختلفة سياسة و اقتصادية و اجتماعية و ثقافية في مركز اهتمام مختلف الفاعلين داخل المجتمع التازي القادرين على إبداع  تصور استراتيجي .

كما يهدف النموذج التنموي الإقليمي إلى إعطاء معنى لهذا التصور و يحدد آليات تنزيله و تقويمه و تعديله من خلال مقاربة ديناميكية تضع الرأس مال اللامادي في اتجاه البعد الانساني , ” التجارب و الخبرات و القدرة على القيادة ”  و البنيوي ” ثقافة المقاولة و التنظيم و التجديد ” و العلائقي ” العلاقة  مع الآخر الصادرة على بناء شراكة تنموية ‘.

بالإضافة الى استحضار مؤشرات التعليم و الصحة والسكن و الثقافة في العملية التنموية , و كذا الانفتاح على الاقتصاد العالمي .

 ثانيا :نظام النموذج التنموي  بتازة

لا يرتبط تعريف نظام النمودج  التنموي  بعناصر و آليات ثابتة , بل يتميز بطابع دينامي مندمج لاستيعاب كل المتغيرات في  معادلة دالة قادرة على توجيه منحنى المسار التنموي لتجاوز التداعيات المنحرفة  ,  ونتائج الأوضاع العابرة  الى تنمية بشرية مستدامة.و بالتالي فإن العناصر و الآليات التي سنتطرق لها هي مجرد إمكانيات يمكن تعزيزها بإمكانيات أخرى كما يمكن تعديلها أو تغييرها حسب ما تقتضيه عملية التفاعل بين عناصر و آليات بنية النظام.

  • عناصر نظام النمودج التنموي بتازة
  • الراسمال الامادي

يرتبط مفهوم الراس المال اللا مادي  مبدئيا بالمعرفة الانسانية و إبداع  الخبرات التي توضع موضع الاستخدام لخلق الثورة،  كما  يرتبط بالقدرات و الكفاءات التي يمتلكها الرأسمال البشري داخل المجتمع التازي .

و لعل  الفاعل الأفضل لقيادة نظام النموذج التنموي باقليم تازة هو الكلية المتعددة التخصصات بعد تأهيلها بوحدات بحث تشغتل في مجال التنمية و تبرم  شراكات مع الجماعات الترابية لتلبية حاجة هذه الأخيرة في الاستجابة لمتطلبات المواطنيين و كسب رهان ما يسمى في علم السياسة ” بمشروعية الانجاز”،  لأن تصاعد الانتظارات مقابل تدني مستوى الإمكانية  خلق فجوة  كبيرة لابد من التحكم فيها من خلال منظور جديد يعتمد الكفاءة و الفعالية و النجاعة و الخبرة و المعرفة.

و هذه عناصر متوفرة من الناحية المبدئية في مؤسسة الكلية المتعددة التخصصات  كما  الشراكة بين  الجماعات الترابية و الكلية  المتعددة التخصصات يمكن ان تفتح المجال أمام توفير مناصب شغل بهده الجماعات للطلبة الباحثين في مجالات التنمية .

الراسمال اللا مادي يمكن  تحقيقه ايضا من خلال استثمار ita  et esta       المعهد التكنولوجي وذالك بربط المواد المدرسة فيه بالمشاريع المنتظر إنجازها بالإقليم و التي تحتاج إلى يد عاملة مؤهلة .

إحياء دور الأحزاب السياسية و ومنظماتها الموازية بإقليم تازة.

على العموم تمر جل الأحزاب السياسية بمرحلة غير مسبوقة من التردي و  الانحطاط، بعد أن تحولت إلى دكاكين ينحصر عملها في المتاجرة بالتزكيات الانتخابية، بعد تراجع دورها في تأسيس مكاتب فروع حقيقية تواكب ما  تنص عليه القوانين الأساسية للأحزاب  لمواكبة عملية تدبير الشأن المحلي، من خلال ما تصدره بشكل منتظم من بيانات و بلاغات.

و لم تعد الشبيبات الحزبية تقوم بدورها في تأطير الشباب و إعدادهم لممارسة السياسة و تأهيلهم للانخراط في تدير التسيير المحلي و تربيتهم على نبذ العنف و التطرف.   فاتسعت الفجوة بين الشباب و السياسة و تدبير الشأن العام و أصبح المجال مفتوحا أمام مهندسي العنف و التطرف و صناعة الفوضى الخلاقة.

و في هذا السياق يتعين على كافة الفاعلين التفاعل مع الرسالة الملكية الداعية إلى الأخد بعين الاعتبار التغييرات المجتمعية التي يشهدها المغرب و ذلك عبر وضع الشباب في صلب النموذج التنموي المنشود و التفكير في أنجع السبل من أجل النهوض بأحواله باعتبارهم الرأس مال الحقيقي لبلادنا و ثروته التي لا تنضب.

و هذا لن يتأتى إلا بأحياء الأحزاب السياسة  و شبيباتها الحزبية التي تواكب عملية التأطير من مرحلة الطفولة( الشبيبة المدرسية و الكشفية و غيرها ) إلى استكمال مرحلة الشباب،

  الاقتصاد و الفاعلين الاقتصاديين

تقتضي الحاجة التنموية  وجود فاعل ترابي اقتصادي لتخفيف العبء عن الدولة و تحقيق التكامل و تجاوز التفاوتات بين المؤهلات الترابية . لكن  التخطيط الترابي المحلي بتازة  يقوم على الشخصنة و المصالح الفردية، و يجعل المجتمع في خدمة الفاعل الاقتصادي ، عوض أن يكون الفاعل الاقتصادي في خدمة المجتمع و هو ما ينتظر من نموذجنا التنموي السهر على تصحيحه .

كشفت مواقع التواصل الاجتماعي أن بعض الأسماء  التي استفادت من بقع الحي الصناعي استفادت كذلك من مقالع الرمال و الأحجار و هي نفسها التي احترفت آليات الفوز في كل الانتخابات و هي نفسها التي استخرجت كنوز العقار .

في وضعية كهذه وجدت في أحيان كثيرة السلطة الإقليمية  نفسها تحت رحمة الفاعل الاقتصادي الذي يجمع بين المال و سلطة تدبير الشأن المحلي و السيطرة على فئة من المجتمع المدني.

إن استحواذ ثلة من الفاعلين الاقتصاديين على دواليب السياسة المحلية و الإقليمية عامل أساسي في نفور الاستثمار الأجنبي بالإقليم لغياب مبدأ تكافؤ الفرص،و إمكانية التعرض إلى الابتزاز تحت ضغط سلطة التوقيع.

علما النموذج التنموي لا يتوخى إقصاء الفاعل الاقتصادي المحلي لأن تازة في حاجة إليه و إلى غيره، و إنما يهدف إلى وضع حد للسياسة التي جعلت الانتخابات آلية للحفاظ على المصالح الفردية و مطية غير شريفة لتنميتها، و جعلت التوجه الليبيرالي مشوها بعدما سلبت روحه الديموقراطية و جوهره التنافسي، فاختزل الزمن الديموقراطي في يوم الاقتراع.

جعلت الطبيعة الجغرافية من تازة إقليما فلاحيا، و تخصيص مئات ملايين الدراهم لمشاريع الدعامة الثانية من مخطط المغرب الأخضر التي تشمل عدة جماعات قروية، و تستهدف مئات آلاف الهكتارات الرعوية و الغابوية و الصالحة للنشاط الزراعي، و توسيع المساحات المغروسة بالأشجار المثمرة خصوصا الزيتون و اللوز بالإضافة إلى تنمية سلاسل الإنتاج الحيواني و توزيع مئات خلايا النحل و خلق مجموعات ذات النفع، و عقد شراكة مع الجمعية الوطنية لمربي الأغنام و غيرها من المشاريع الاجتماعية، خطوات تستحق التشجيع و المواكبة و النفس التشاركي.

كما أن مهرجاني الزيتون و اللوز يجب الحفاظ عليهما و تجاوز جانبهما الاحتفالي إلى العمل و البحث عن الآليات العلمية لتوسيع دائرة الإنتاج و تسويقه داخل المغرب و خارجه.

تزخر تازة بموارد طبيعية سياحية و إيكولوجية تؤهل الإقليم  لخلق الثروة من خلال التأسيس لاقتصاد مرتبط بالأنواع السياحية الآتية: السياحة الرياضية و السياحة العلمية الإيكولوجية الجيولوجية و سياحة المغامرات بالإضافة إلى سياحة الاستجمام و الترفيه و السياحة العلاجية الاستشفائية .

كما يمكن للنموذج التنموي بتازة أن يتعزز بالصناعات الفلاحية،  و اقتصاد المعرفة و ذلك   بتشجيع استقطاب المعاهد العليا في مختلف التخصصات العلمية و التقنية العمومية و الخاصة.

من جهته يستحق مشروع “المنطقة الحرة” المواكبة و التشجيع بعدما يتأكد موافقة مكتب الدراسات على دراسة الجدوى، كما يمكن اعتبار الشركة الإقليمية للتنمية قاطرة في مجال اشتغالها في فتح الطرق و المسالك و النقل المدرسي .

إن تنويع الأنشطة الاقتصادية و جعل نتائجها قابلة للتوقع من شأنه استقطاب و توسيع دائرة الاستثمار و خلق فرص الشغل و توسيع دائرة الطبقة الاجتماعية المتوسطة.

   التنمية و الهوية بإقليم تازة

يتميز المجال الجغرافي بإقليم تازة بغنى ثقافي مصدره تعدد المشارب القبلية ، و ينعكس هذا التعدد على رسم الخريطة السياسية و ينمي  قيم التعايش و حسن الجوار و التداخل التقاطع و الانصهار و المصاهرة بين كل من البرانس و غياثة و بني وراين و ريافة و ساكنة المدينة التي احتضنت ثقافتها الحضرية كل هذه الألوان و غيرها و جمعتها في طيف خاص بها، وأنتجت  نمط عيش استوعب كل المرجعيات.

إن النموذج التنموي بتازة ينبغي أن ينطلق من هذا التراكم الذي زاوج بين الاعتزاز بالانتماء القبلي و أهميته في شحد الهمم و المساهمة في التنمية المحلية، و  الاعتزاز بالوحدة و غنى ألوان الثقافة المعبر عنها  في لوحة  الوطن الواحد التي تعطي معنى لجمالية التفاصيل.

إن النموذج التنموي يعي أهمية الصراع السياسي في المجال الإقليمي كمحرك للتنمية من خلال التنافس بين البرامج الاقتصادية و السياسية مع الحفاظ على وحدة المجتمع بإقليم تازة، و التصدي لكل المحاولات التي تتغيى استنباث صراع دي طبيعة عرقية خدمة لمصالح شخصية أو أجندات خارجية، و يمكن بالمقابل استثمار التلوينات الثقافية في التسويق السياحي.

البعد الاجتماعي للتنمية (التعليم الصحة السكن)

على المستوى الاجتماعي يتوجب على النموذج التنموي الإقليمي المساهمة الفعالة في الإجابة على المتطلبات المتزايدة في مجالات التعليم و الصحة و السكن

التعليم

بتوظيفه لأساتذة سد الخصاص أسس المجلس الإقليمي مبادرة تستحق التشجيع من حيث مبدأ انخراط المؤسسات المنتخبة في دعم البنية التحتية للمؤسسات التعليمية العمومية.

و يستحق مبدأ هذه المبادرة التمسك به و تعميمه على باقي المؤسسات المنتخبة القروية منها و الحضرية لتنخرط بشكل استراتيجي كشريك يضع ضمن أولى أولوياته قطاع التعليم، من خلال تعزيز البنية التحتية للمدارس و ما يرتبط بها من طرق و مسالك و لوجيستيك أو من خلال توسيع دائرة المدارس الجمعاتية.

كما يجب التأسيس لاستحضار البنية التحتية للتعليم في كل تخطيط مالي سنوي .

الصحة:

رصد المجلس الإقليمي ميزانية لتوظيف ممرضات بالمستشفى الإقليمي لتخفيف وطأة نقص المورد البشري، مبادرة أيضا تستحق التشجيع ليتم تعميمها على باقي الجماعات القروية، لتضع في مخططاتها صحة المواطنين كأولوية و تبني مستوصفات و توظف من يشتغل بها.

كما يجب التأسيس لاستحضار البنية التحتية للصحة في كل تخطيط مالي سنوي

السكن:

يعتبر ملف قطاع العقار أحد أوجه الخلل البنيوي في منظومة تدبير الشأن العام بإقليم تازة، إذ في غياب مخطط تهيئة حكيم و صارم شكل العقار بتازة الهدف الحقيقي للصراع الانتخابوي ومصدر ثروة لمحترفي السياسوية، و النتيجة مضاربة عقارية حرمت فئة عريضة من الساكنة من سكن كريم بسبب السيطرة على الوعاء العقاري من طرف هؤلاء، ما ساهم في ارتفاع الأسعار .

و هذا يعني أن سياسة الدولة في مجال السكن لا يتم تنزيلها بسبب العلاقة المشبوهة بين المال و السلطة و ظاهرة تبييض الأموال.

لا يمكن للنموذج التنموي بتازة أن يستقيم إلا بتخطيط حضري يستوعب كل هذه المعطيات و غيرها لتمكين المواطن من الإفلات من سيطرة و احتكار لوبي العقار، من خلال توفير ظروف فتح باب المنافسة  الشريفة.

سياسة الاندماج في السوق العالمي:

في هذا الصدد تبرز الحاجة ملحة إلى التراجع على تبعية غرف الصناعة.. و الفلاحة و الخدمات إلى جهة فاس و استرجاع استقلاليتها مع  الحفاظ على مساحة للتنسيق مع الجهة.

فلغرف الصناعة و التجارة و الفلاحة  في النموذج التنموي لإقليم تازة دور أساسي باعتبارها مؤسسات منتخبة و لها شرعية دستورية في تفعيل سياسة الاندماج في السوق العالمي في إطارما يسمح به الدستور نفسه و قوانين البلاد و المصلحة العامة .

و إذا كانت العلاقة بين الاقتصاد المحلي و السوق العالمي قد انطلقت مع شركات النسيج و “الكابلات” فإن هذه التجربة تحتاج إلى التشجيع  من خلال  تهييء مناخ لجذب الاستثمار المغربي و الأجنبي، و يمكن اعتبار المنطقة الحرة مثاال جيدا لتحقيق هذا العنصر.

الإعلام و التنمية و دعم الاستثمار الأجنبي

الإعلام هو المرآة التي تعكس الصورة التي يسعى المجتمع الطامح للتنمية لتقديمها للآخر سعيا لاستقطاب الاستثمار .

و التنمية و الإعلام وجهان لعملة واحدة إذ لا يمكن إرساء نموذج تنموي في الإقليم في غياب إعلام محلي مواطن و صادق و نزيه يضع ضمن أولوياته تطوير الرأس المال اللامادي و توسيع دائرة مورده البشري، ليجعل من التنمية الاقتصادية و المعرفية و الثقافية و الاجتماعية هدفه الاستراتيجي،متحليا بقدر عال من التمكين العلمي و الطرح المتوازن.

يحتاج النموذج التنموي بتازة لوعي مجتمعي يمكن للإعلام أن يساهم في صناعته،  بناءا على خطط مدروسة ووعي كامل برسالته.

و باعتبار الإعلام مدخلا مهما لتحقيق المنافسة و جلب الاستثمارات الأجنبية فإنه يفرض نفسه كرافعة لإنعاش الاستثمار من خلال إبراز المؤهلات التي يزخر بها الإقليم ، و نذكر على سبيل المثال لا الحصر استثباب الأمن و ضعف معدل الجريمة بالمقارنة مع مدن عدة دول عربية في الجزائر اومصر او تونس او اليمن او العراق ، بالإضافة إلى وجود منطقة حرة معفاة من الضرائب، و طبيعة من شأنها تقديم نموذج بديل للمستثمر الذي اعتاد العيش في قلق المدن الكبرى و تلوثها و صعوبة الحركة فيها بالإضافة إلى توفر اليد العاملة و مؤسسات تعليمية تقنية قادرة على تأهيلها في زمن معقول.

 

آليات نظام النموذج التنموي بإقليم تازة

الحكامة الجيدة و التدبير الراشد:

الحكامة  مفهوم يفرض نفسه لتجاوز حالة الخلل القائمة في واقع لا يجد فيه المجتمع الفرص المناسبة للتعبير عن رأيه في المشاريع التنموية .و تهدف الحكامة إلى تحسين المستوى المعيشي من خلال عقلنة ممارسة السلطة السياسية و إدارة شؤون المجتمع و موارده.

و تحتاج الحكامة الجيدة بإقليم تازة إلى دعم مشاركة المواطنين في تدبير الشأن المحلي من خلال رد الاعتبار للأحزاب السياسية، و سيادة القانون على الجميع و الشفافية و توفير المعلومة لفسح المجال أمام الجميع لاتخاد الإجراءات الصالحة  بنفس تشاركي.

بالإضافة إلى تفعيل الرقابة و المحاسبة من أجل التخفيف من الهدرالمالي و محاصرة بنية الفساد ، و تأهيل المؤسسات لخدمة الجميع بدون تمييز بين الجنس أو الفئة الاجتماعية.

المفهوم الجديد للسلطة:

يركز المفهوم الجديد الذي أعلن عن خطوطه العريضة الملك محمد السادس في الخطاب الذي وجهه يوم 12 أكتوبر 1999 على مختلف مهام و مسؤوليات السلطة لترسيخ دولة الحق و القانون، و يرتبط  برعاية المصالح العمومية و متابعة حسن سير الشؤون المحلية عن قرب و السهر على الأمن و الاستقرار و تشجيع على المحافظة على السلم الاجتماعي.

و يمتد دور مؤسسات الدولة إلى التنمية الاقتصادية و توفير مناصب الشغل و يتمحور دور المفهوم الجديد للسلطة في إنعاش التنمية من خلال التركيز على التنمية المحلية و التحفيز على الاستثمار المحلي و الأجنبي و تحسين كفاءات و قدرات الاقتصاد و ضمان استمرارية المشاريع.

ثالثا: مخرجات النموذج التنموي:

يتوخى النموذج التنموي بإقليم تازة تجاوز العوائق التنموية باعتماد مقاربة الرأس مال اللامادي  و الحكامة الجيدة و الفهوم الجديد للسلطة و تحقيق العدالة الاجتماعية و المجالية، بعد القطع مع الممارسات التي تهدر الزمن و الفرص التنموية و تكبل روح الإبداع و الابتكار .

و يضع النموذج التنموي الكلية المتعددة التخصصات في صلب الحركة التنموية  باشتغالها على الاستثمار في المعرفة و الخبرة  من خلال تأطير و تكوين المنتخبين و رؤساء الجماعات و ربط تكوين الطلاب بالشعب المتصلة بهندسة التنمية المحلية و الإقليمية .

كما يهدف النموذج التنموي بالإقليم إلى استقطاب الاستثمارات الأجنبية من خلال تفعيل دور المؤسسات المنتخبة و الدعم الإعلامي لتسويق المؤهلات على المستويين الوطني و الدولي.

 

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

ماذا أعددتم لوزير الفلاحة الذي سيحل بتازة ؟

مصطفى داحين من المنتظر أن ان يحل وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية والمياه والغابات بتازة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24