الثلاثاء 18 مايو 2021

جرسيف: ساكنة دواري غياطة وحمو تستنجد بالملك محمد السادس لإنصافها في ملف إعادة الإيواء

 

حفيظة لبياض.

احتجت ساكنة كل من دوار حمو ودوار غياطة صباح اليوم الأربعاء 17 فبراير الجاري، أمام مقر عمالة إقليم جرسيف، للمطالبة بحقها في السكن والإستفادة من البقع الأرضية المخصصة لقاطني دور الصفيح، ثم وضع حد للتماطل على ملفها المطلبي.

هذا واستنكر المحتجون عدم توصلها بأي إجابة من طرف عامل صاحب الجلالة بجرسيف بخصوص مطلبهم المشروع، حيث استنجدت الساكنة بالملك محمد السادس للتدخل من أجل إيجاد حل لمشكلتهم المتعلقة بإعادة الإيواء، والإستفادة من بقع أرضية، للتخلص من السكن غير اللائق.

وعبر المحتجون عن استيائهم من سياسة الآذان الصماء التي تنهجها الجهات المسؤولة في حقهم، كما طالبو بالتسريع في توزيع البقع المجهزة نظرا لمعاناتهم داخل دور الصفيح وإمكانياتهم المادية الضعيفة، وفي ذات السياق نددت الساكنة المحتجة بطريقة توزيع البقع، كرفض استفادة الإخوة بنفس المنزل، وتوقيع الإلتزام بالهدم قبل تجهيز مواقع البناء.

شاهد أيضاً

أعداد كبيرة من المهاجرين يصلون إلى سبتة المحتلة لليوم الثاني على التواالي

تواصلت لليوم الثاني على التوالي؛ عمليات الهجرة الجماعية الى سبتة؛ حيث تمكن مئات الأشخاص؛ في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24