الإثنين 14 أكتوبر 2019

 مجموعة حليب جرسيف تجدد مكتبها ورئيسها السابق يصف أحمد عزوزي ب”القديديف”

 

نظمت المجموعة ذات النفع الاقتصادي حليب بجرسيف، يوم 21 شتنبر 2019، جمعا عاما إستثنائيا، تمخض عنه تجديد مكتبها المسير.

وانتخب أحمد عزوزي رئيسا للمكتب االمسير الجديد لهذه المجموعة، الذي تكون من 05 أعضاء آخرين إضافة إلى لجنة الرقابة المتكونة من 04 أعضاء.

وأكدت مصادرمن داخل الجمع العام ل”الوطنية”  أنه تم تصحيح المسار الخاص بهذه المجموعة التي بإمكانها أن تساهم في تنمية الإقليم، كما أن الجمع العام جاء لتجديد الدماء في هذا التنظيم عبر مراجعة سياستها اتجاه الإكراهات والمعيقات التي تواجهها منذ مدة، ضمانا لاستمراية المجموعة بعيدا عن الصراعات الشخصية التي كان يعرفها المكتب السابق.

وخرج امحمد الفيلالي الرئيس السابق للمجموعة ذات النفع الاقتصادي حليب جرسيف، بتدوينة فايسبوكية وصف فيها الرئيس الجديد احمد عزوزي ب”القديديف” نسبة للرئيس الليبي السابق معمر القدافي، وعبر فيها عن رفضه لتنظيم هذا الجمع وما جاء فيه، متهما رئيسها الجديد ورئيس المجلس الإقليمي لجرسيف، كان منذ فترة يعد العدة لإزاحته من رئاسة هذه المجموعة.

وأكد في ذات التدوينة أنه اشتغل عليها منذ سنة 2014، وبعدما تم الاعلان عن صفقة تجهيزها بميزانية تتعدى 3.5 مليار سنتيم من طرف زظارة الفلاحة، جاء رئيس المجلس الإقليمي رفقة بعض المنتخبين “المعروفين بتحرامياتهم السياسية” حسب ذات التدوينة، وأعلنوا “حسي مسي”، عن جمع عام استثنائي لتغيير المكتب دون توجيه الدعوة لكافة التعاونيات الأعضاء ودون حضور ممثلي المؤسسات المعنية.

شاهد أيضاً

الرباط: الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة يطالبون بالإنصاف والعيش الکريم

حفيظة لبياض٠ جال العشرات من الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة صباح اليوم السبت 12 أکتوبر الجاري، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24