الجمعة 21 فبراير 2020

إلغاء عقوبة الإعدام مطلب حقوقي حثيث بين الرفض والتأييد

 

رجاء مسري

احتضن المركز المغربي لحقوق الإنسان بشراكة مع وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان مساء هذا اليوم 24 يناير الجاري بمركز الدراسات والبحوث الإنسانية بوجدة،ندوة وطنية تحت عنوان “إلغاء عقوبة الإعدام بين الرفض والتأييد”.

وقد جاء موضوع هذه الندوة الوطنية في إطار النقاش المحتدم داخل الحركة الحقوقية المغربية،وداخل أروقة الجامعات وبين القضاة والمحامين، في ظل عدم تفعيل أحكام الإعدام مند أكثر من عقدين ،هذا الموضوع الذي يشكل مطلبا حقوقيا حثيثا،في ظل مجموعة من المؤشرات المحلية والدولية التي جعلت المغرب يواجه ضغوط مثل هذه المؤشرات من أجل ملاءمة قوانينه مع الاتفاقيات الدولية.

تميزت الندوة بعدة مداخلات من خلال تقديم قراءة نقدية وعميقة لخبراء قانونيين وأكادميين وفاعلين جمعويين تعكس وجهة نظرهم المختلفة حول الموضوع من شقها الديني والقانوني،مع جرد دقيق وموسع لمختلف المبررات والمسوغات لآراء الموافقين والمعرضين بخصوص إلغاء عقوبة الإعدام في القانون المغربي .

ولقد ثم إثراء هذا النقاش الحاد حول مسألة إلغاء عقوبة الإعدام بعدد من آراء الحاضرين والذي من شأنه إماطة اللثام عن المواقف التي تتبناها النخب المغربية وتقديم تصور أكثر موضوعية وشمولية ،لتخلص أشغال هذه الندوة بعدة توصيات مهمة ارتكزت على ضرورة تدريج عقوبة الإعدام إذا ما تم الإبقاء عليها ضمن النصوص القانونية للقانون الجنائي المغربي.

شاهد أيضاً

مهاجرة مغربية تطلب مؤازرة القنصلية بعد تعريضها للتعذيب من طرف الشرطة الألمانية

طالبت المواطنة خديجة الحمري، المقيمة بالديار الألمانية، بضرورة تدخل القنصلية المغربية في دوسلدورف من أجل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24