الأربعاء 8 أبريل 2020

جمعيات حماية البيئة تطالب بالإفراج عن الناشط البيئي محمد العطاوي

أسماء النوايتي

خلفَ اعتقال الناشط البيئي، ورئيس “جمعية تونفيت مستقبل الأرز والأروي” ، محمد العطاوي ضجة كبيرة في وسط عدة جمعيات تهتم بحماية البيئة، بسبب شكاية
وضعتها المندوبية السامية للمياه والغابات عام 2010 ضد الناشط المذكور سلفا .

وأدينَ العطاوي بسنة حبسا نافذا بتهمة “تلقي رشوة”، حيث اصدر الحكم ضده سنة 2010 وتم تنفيذه في عام 2019.

وكشف بلاغ مُوقع من 11 هيأة بيئية، توصلت “اكيد 24” بنسخة منه، أنّ العطاوي تعرضَ للاعتقال على يد رجال الدرك الملكي، مما تسبب لعائلته بأزمة نفسية ومادية لا تزال تعاني من تبعاتها خصوصا أبنائه الصغار.

و في نفس الصدد ، استنكرت هذه الهيئات المذكورة سلفا ، هذا الاعتقال عبر البلاغ داعية إلى “وضع سن قانوني يحمي المناضلين المبلغين عن الفساد وحمايتهم من الاعتقال والانتقام” ، كما طالبت بإيفاد لجنة مختلطة الى جماعة تونفيت للبحث عن الاختلالات التي نتج عنها استنزاف شجرة الأرز.

كما يطالب البيان بإطلاق سراح العطاوي محمد وتنفيذ الحكم الذي بحوزته الرامي لإرجاعه للوظيفة العمومية كتقني محلف.

كما لقيت الحملة التي أطلها الفاعل البيئي محمد بنعطا، رئيس فضاء التضامن بالجهة الشرقية، والعضو المؤسس للتجمع البيئي لشمال المغرب، الداعية إلى الإفراج عن ”محامي” الأرز بالأطلس، صدى كبير و تجاوب رهيب من لدن نشطاء البيئة وهيئات حقوقية مدنية وطنية وأجنبية.

في حين أن ، عائلته و كذا مجموعة من منظمات المجتمع المدني المهتمة بالبيئة تعتبر ان اعتقاله جاء نتيجة دفاعه المستميث عن شجرة الأرز بغابات الاطلس ، و من جهة أخرى تستنجد أسرة العطاوي الصغيرة  بجلالة الملك محمد السادس، آملين أن يتم الإفراج عن معيلهم الوحيد بعفو ملكي ليعود من جديد لأحضان الأسرة.

شاهد أيضاً

تازة: الكمامات الصحية غير متوفرة لذى تجار المدينة

تعليق واحد

  1. حسب آخر الأخبار مصدرها عائلة المناضل البيئي محمد عطاوي، تظهور الوضع الصحي لأبيهم الذي يعاني بالسياتيك وانتفاخ الرجلين. الجمعيات البيئية على الصعيد الوطني والعالمي تطالب باطلاق سراح هذا المناضل الفد الذي يدافع عن شجرة الأرز التي تهددها مافيا منظمة مع تواطؤ موضفين من مصلحة المياه والغابات بتونفيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكيد 24